ثقافة الطلبة

جريدة نبض العلم            مجلة الكلية

المكتب الاستشاري        تابعونا على الفيس بك

         

الصفحة الرئيسة  اقسام الكلية  اسماء الخريجين  المناهج التدريسية  مكتبة الكلية  المؤتمرات والندوات

بحوث ورسائل جامعية  مشاريع تخرج الطلبة  من التراث العلمي  لوحة الشرف  الاصدارات  اتصل بنا

مرحبا بكم في موقع كلية مدينة العلم الجامعة

 

 

ندوة موسعة عن البيئة ومشاكلها

 

عقدت كلية مدينة العلم الجامعة ودائرة بلدية الكاظمية ، ندوة موسعة عن البيئة ومشاكلها يوم الاثنين الموافق 26/12/2010 - حيث تزامن موعد انعقادها مع اسبوع الوعي البلدي- بحضور الاستاذ يوسف محمد كاظم السعدي قائمقام  مدينة الكاظمية المقدسة بالاضافة الى العديد من وجهاء واعضاء المجلس البلدي للمدينة واساتذة وطلبة كلية مدينة العلم الجامعة مما يدل على تفاعل الكلية مع محيط المدينة المقدسة وكافة شرائحها الطبقية .

 

 

تهدف الندوة الى تعميق  الادراك البيئي وترسيخ الثقافة البيئية حيث القى السادة الحضور كلمات تشيد بجهود الدوائر ذات العلاقة في تجسيد شخصية المواطن الواعي. وقدم العديد من اساتذة الكلية محاضرات حول التلوث البيئي وسبل التخلص من الملوثات البيئية.

 وشكر السيد القائمقام عمادة الكلية لاقامتها هذا النشاط الاجتماعي واوضح عن عزم بلدية المدينة لانشاء فنادق جديدة وتطوير المتنزهات وتوسيع رقعتها  نظراً لاهمية المدينة ودورها الاساسي في المواسم والزيارات الدينية والسياحة الدينية في القطر.

كما اشاد المهندس جمال سلمان النعيمي مدير عام بلدية الكاظمية بتعاون الكلية مع دوائر البلدية وشخّص الدور المهم الذي تقوم به الكلية في تطوير الوعي البيئي للطلبة لكونهم الركائز المستقبلية للمجتمع، وابدى النعيمي اسفه لعدم تواصل بعض القنوات الاعلامية مع البلدية وتركيزها على السلبيات فقط وتجاهلها لجهود الكوادر الهندسية والخدمية في البلديةونجاحها في استضافة مليونين من الزوار خلال زيارة عاشوراء وذكرى استشهاد الامام الكاظم عليه السلام.

 والقى الشيخ هادي الخالصي كلمته التي أكد في على بناء الوطن والعاصمة بغدادحيث قال"ان الخطوة الاولى تبدأ مع الاستقلال واعمار النفوس. ومن خلال بناء الانسان العراقي يتحقق الوعي البيئي.." ودعا الخالصي الى ترسيخ الايمان بالدين والعقيدة لتنهض بغداد عاصمة من جديد.

ثمّ قدم السيد مدير عام بلدية الكاظمية درع المدينة لكل من الدكتور شاكر محمود مربط - عميد كلية مدينة العلم الجامعة والسيد قائمقام مدينة الكاظمية والشيخ هادي الخالصي. بعد ذلك القى الدكتور سعيد سلمان كمون المعاون العلمي لعميد الكلية كلمته التي قال فيها: " لايسعنا اليوم الا ان نمد يد التعاون لخلق وعي بيئي ... انها فرصة للبناء فالكلية تعمل على وفق المنهج العلمي فالنجاح سيكون حليفها باذن الله تعالى لان النجاح ثمرة العلم...".

والقى الدكتور جبار المعاضيدي رئيس قسم علوم الحياة في الكلية محاضرة عن البيئة والمشاكل البيئية عرف فيها البيئة بانها علاقة الانسان مع محيطه ومكوناته (الماء ، التربة ، الهواء...) وذكر بان عناصر التلوث تكون اما فيزيائية او كيميائية او بايولوجية و صنف التلوث الى نوعين مباشر وغير مباشر كما حدد الانسان كملوث اساسي للبيئة نتيجة فعالياته المختلفة التي تصل الى مئات الاف الاطنان من الملوثات كالنفايات ومخلفات المصانع والمستشفيات فضلا عن الغازات والابخرة الملقاة للجو نتيجة الاحتراق الداخلي للمركبات والمحركات بمختلف انواعها.... ثم طرح العديد من الاسئلةمثل: كيف يقوم الانسان بالمحافظة على البيئة؟ وما المطلوب من الانسان؟ وبين المعاضيدي بان الانسان هو المحور ومتى استطعنا خلق انسان مثقف بيئياً نكون قد نجحنا في المحافظة على البيئة مع التركيز على دور دوائر البلدية بتوفير حاويات مختلفة الاحجام والاستعمالات في اماكن مخصصة تسهل رمي ورفع النفايات لكل من المواطن والبلدية حيث اوضح بان دوائر البلدية في البلدان المتقدمة توفر أكثر من حاوية في المكان الواحد فمثلا هنالك حاوية مخصصة لجمع مخلفات الزجاج واخرى للبلاستك وثالثة للمخلفات الورقية  وهكذا يكون بامكان جهات اخرى الافادة من هذه النفايات المصنفة واعادة تصنيعها مرة ثانية. اما المخلفات العضوية (بقايا الطعام والثمار التالفة...) فبالامكان تصنيع الاسمدة منها. ولتحقيق مثل هذه الاهداف يتوجب علينا خلق وعي بيئي علاوة على وضع ضوابط محددة لان الانسان بطبيعته يميل الى عدم الالتزام بعدم وجود قانون  وضوابط تشريعية تلزمه بالانسياق لهذه القوانين.

بعد ذلك  قدم عدد من الطلبة مجموعة من المشاكل اليئية التي يعانون منها في اماكن سكناهم وقام السيد مدير بلدية الكاظمية بالاجابة عنها.

 

صور الندوة

 

 

                                                                                                                   اتصل بنا

 

 

 

 

  تصميم

علي هادي علي